في
الأحد 17 شوال 1436 / 2 أغسطس 2015

جديد المكتبة الصوتية
جديد المكتبة المقروءة

فــوائـد منـتـقــاة
قال الشيخ العلامة / أحمد بن يحيى النجمي - رحمه الله - :" سميت ليلة القدر بهذا الاسم ؛ إمّا لأنّ تلك الليلة لها قدرٌ وفضلٌ ؛ وإمَّا لأنّ مقادير أعمال العباد تقدّر فيها ؛ وإمَّا لأنّ من أحيا ليلها وصام نهارها صار ذَا قدرٍ عند الله ؛ وإمَّا من التضييق ؛ لأنّ الملائكة في تلك الليلة تنزل إلى الأرض حتى تملأ الأرض ؛ ويحتمل أنّها سميت بذلك ملاحظةً لهذه الأمور كلّها " انظر تأسيس الأحكام شرح عمدة الأحكام ج٣ / ٢٨٦ .__________________________________ قال الشيخ العلامة / أحمد بن يحيى النجمي - رحمه الله - : " ما أعظم شرع الله ، وما أبلغ حكمته في شرعه ؛ فقد جعل في يوم عيد الفطر صدقة الفطر حقّاً واجباً على الأغنياء يدفعونه إلى الفقراء ؛ ليستغنوا به في يومهم ذلك ؛ وليكون دليلاً على البذل والمواساة في حقِّ أغنياء المسلمين ؛ ففرض زكاة الفطر ، وجعل هذا الفرض متّجهاً على رئيس الأسرة ، وكافل العائلة ؛ يقوم به عمّن تحت يده من النساء والأطفال والمماليك ؛ وبالله التوفيق " انظر تأسيس الأحكام شرح عمدة الأحكام ج٣ / ٢٠٢.________________________________________ قال الشيخ العلامة / أحمد بن يحيى النجمي -رحمه الله - : " سبب مشروعية العيدين ( عيد الفطر والأضحى ) أنّ النبي صلى الله عليه وسلم قدم المدينة ولأهلها يومان يظهرون فيهما الزينة ؛ فأبدلهما الله من تلك اليومين بيومين خيرٍ منهما ؛ وهما : عيد الفطر ، وعيد الأضحى ؛ شرع الله لعباده أن يظهروا فيهما الزينة ؛ وأن يذكروه ويُكبّروه على ما أتمّ عليهم من النعم ؛ ففي الفطر صلاة العيد تشرع شكراً لله على ما أتمّه على عباده ، وأعانهم عليه من إتمام شهر رمضان بصيامه وقيامه ؛ وَأَمَّا عيد الأضحى فقد شرع شكراً لله على ما أتمّه على عباده من نعمة الحج والعبادة في عشر ذي الحجة ... وَأَمَّا حكم صلاة العيدين فقد اختلف فيه الفقهاء : فذهب الجمهور إلى أنّها سنةٌ مؤكدة ؛ وذهب بعض أهل العلم إلى أنّها فرض عين ؛ وممن ذهب إلى وجوبها عيناً : أبو حنيفة ، والأوزاعي ، والليث ، ورواية عن مالك . وعن بعض الشافعية : أنّها فرض كفاية ؛ وهو مذهب أحمد ؛ ولعلّ القول بأنّها فرض عينٍ أو واجبٌ عيني هو الأقرب ؛ لأنّ النبي صلى الله عليه وسلم أمر بإخراج الحُيّض إلى المصلّى ؛ وذلك يدل على أهمية هذه الشعيرة ، وعناية الاسلام بها " انظر تأسيس الأحكام شرح عمدة الأحكام ج٣ / ٤٨


المتواجدون الآن



مواقع تهمك

هاتف المكتبة

الاتصال من داخل السعودية

 0173311887

للاتصال من خارج السعودية

00966173311887


أوقات الصلاة
استعلم عن مدينة اُخرى

تغذيات RSS


المكتبة المقروءة
12-07-1434كتب في العقيدة والردود

  تعليقات 2 | إهداء 1 | زيارات 6435 | تنزيل 1647



تغريدات تويتر

هنا نستقبل الملفات

التقويم الهجري
17
شوال
1436 هـ

التوقيت المحلي

محرك البحث

الأذكار
دعاء من أصابته مصيبة
ما من مسلم تصيبه مصيبة فيقول كما أمره الله أنا لله وأنا إليه راجعون ، اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيراً منها إلا أخلف الله له خيراً منها

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

الرئيسية |المكتبة الصوتية |المكتبة المقروءة |الأخبار |الفيديو |راسلنا | للأعلى
get firefox
Copyright © 1436 alnajmi.net - All rights reserved
أنت الزائر رقم
 
myspace statistics

إستضافة ودعم